الراعي الرسمي لشبكة نحن العرب : ( مجلة سيرف نت تكنولوجي ) عالم التقنية والبرامج والتطبيقات


العودة   منتديات شبكة نحن العرب ملتقى كل العرب > الأقسام العامة > الدين الإسلامي الحنيف

الدين الإسلامي الحنيف مواضيع الدين الإسلامي , القرآن والأحاديث وقصص الأنبياء وأحكام الشريعة والأناشيد

  • اضغط على تبليغ في حالة وجدت أي مشاركة مخالفة لقوانين المنتدى
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 22 - 03 - 2010, 08:38 AM   #1
.:: عضو برونزي ::.

الصورة الرمزية نسمه
تاريخ التسجيل: 01 - 2009
الجنس : أنثى
المشاركات: 485
حساباتي في:
نسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond repute
افتراضي أخذتـه العـزة بالإثـــم ..!!!



بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام علي أشرف المرسلين




أخذتـه العـزة بالإثـم


قال تعالى: ((وإذا قيل له اتق الله أخذته العزة بالإثم فحسبه جهنم ولبئس المهاد)) 206 سورة البقرة



هذه صفة الكافر والمنافق الذاهب بنفسه زهوا ، ويكره للمؤمن أن يوقعه الحرج في بعض هذا .


وقال عبد الله : كفى بالمرء إثما أن يقول له أخوه : اتق الله ، فيقول : عليك بنفسك ، مثلك يوصيني !!!


والعزة : القوة والغلبة ، من عزه يعزه إذا غلبه .

ومنه : وعزني في الخطاب وقيل: العزة هنا الحمية.

ومنه قول الشاعر :
أخذته عزة من جهله ** فتولى مغضبا فعل الضجر



وقيل : العزة هنا المنعة وشدة النفس ، أي اعتز في نفسه وانتحى فأوقعته تلك العزة في الإثم حين أخذته وألزمته إياه .


وقال قتادة : المعنى إذا قيل له مهلا ازداد إقداما على المعصية ، والمعنى حملته العزة على الإثم .

وقيل : أخذته العزة بما يؤثمه ، أي ارتكب الكفر للعزة وحمية الجاهلية .

ونظيره : بل الذين كفروا في عزة وشقاق وقيل : الباء في بالإثم بمعنى اللام ، أي أخذته العزة والحمية عن قبول الوعظ للإثم الذي في قلبه ، وهو النفاق ..



ومنه قول عنترة يصف عرق الناقة :
وكـأن ربا أو كحيلا معقـدا

** حش الوقود به جوانب قمقـم


أي حش الوقود له وقيل : الباء بمعنى مع ، أي أخذته العزة مع الإثم ، فمعنى الباء يختلف بحسب التأويلات .





<< وذكر أن يهوديا كانت له حاجة عند هارون الرشيد ، فاختلف إلى بابه سنة ، فلم يقض حاجته ، فوقف يوما على الباب ، فلما خرج هارون سعى حتى وقف بين يديه وقال : اتق الله يا أمير المؤمنين! فنزل هارون عن دابته وخر ساجدا ..

فلما رفع رأسه أمر بحاجته فقضيت ، فلما رجع قيل له : يا أمير المؤمنين ، نزلت عن دابتك لقول يهودي! قال : لا ، ولكن تذكرت قول الله تعالى : وإذا قيل له اتق الله أخذته العزة بالإثم فحسبه جهنم ولبئس المهاد >> .

حسبه أي كافيه معاقبة وجزاء ، كما تقول للرجل : كفاك ما حل بك! وأنت تستعظم وتعظم عليه ما حل . والمهاد جمع المهد ، وهو الموضع المهيأ للنوم ، ومنه مهد الصبي.

وسمى جهنم مهادا لأنها مستقر الكفار., وقيل: لأنها بدل لهم من المهاد ، كقوله: فبشرهم بعذاب أليم



ونظيره من الكلام قولهم: للشاعر معدي كرب
وخيل قد دلفت لها بخيل ** تحية بينهم ضرب وجيع






- قال الشيخ العلامة الفقيه محمد بن صالح العثيمين رحمه الله في فوائد الآية:

{وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالإِثْمِ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ} البقرة206 .





" من فوائـد الآيــة:

1- أن هذا الرجل الموصوف بهذه الصفات يأنف أن يؤمر بتقوى الله؛ لقوله تعالى: {أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالإِثْمِ} فهو يأنف، كأنه يقول في نفسه: أنا أرفع من أن تأمرني بتقوى الله عزّ وجلّ؛ وكأن هذا الجاهل تعامى عن قول الله تعالى لأتقى البشر: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ اتَّقِ اللَّهَ وَلَا تُطِعِ الْكَافِرِينَ وَالْمُنَافِقِينَ} الأحزاب1 ؛ وقال تعالى في قصة زينب: {وَاتَّقِ اللَّهَ وَتُخْفِي فِي نَفْسِكَ مَا اللَّهُ مُبْدِيهِ وَتَخْشَى النَّاسَ وَاللَّهُ أَحَقُّ أَن تَخْشَاهُ} الأحزاب37.



2- ومنها: البلاغة التامة في حذف الفاعل في قوله تعالى: {وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللّهَ}؛ ليشمل كل من يقول له ذلك؛ فيكون رده لكراهة الحق.



3- ومنها: التحذير من رد الناصحين؛ لأن الله تعالى جعل هذا من أوصاف هؤلاء المنافقين؛ فمن رد آمراً بتقوى الله ففيه شبه من المنافقين؛ والواجب على المرء إذا قيل له: « اتق الله » أن يقول: «سمعنا، وأطعنا» تعظيماً لتقوى الله.


4- ومنها: أن الأنفة قد تحمل صاحبها على الإثم؛ لقوله تعالى: {أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالإِثْمِ}.



5- ومنها: أن هذا العمل موجب لدخول النار؛ لقوله تعالى: {فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ}.



6- ومنها: القدح في النار، والذم لها؛ لقوله تعالى: {وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ}؛ ولا شك أن جهنم بئس المهاد.




أخذتـه العـزة بالإثـــم ..!!! 275_1194182859.gif خالص الـأخذتـه العـزة بالإثـــم ..!!! 275_1195327195.gif ..يقول تعالى: (وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللَّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالإِثْمِ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ) البقرة206.

(إذا قيل له) أي: تذك
يراً وموعظة له، (اتق الله) يعني: في النفاق، واحذر سوء عاقبته، أو (إذا قيل له اتق الله) أي: في هذا الإفساد الذي تفسده في الأرض، وهذا الإهلاك، وهذا الجدال بالباطل.


(أخذته العزة بالإثم) أي: حملته الأنفة وحمية الجاهلية على الفعل بالإثم وهو: التكبر. فيقول مثلاً: نحن في حضارة منذ سبعة آلاف سنة، ولا يمكن أن يعقب طارئ يغيرنا عن عقيدتنا!


فقوله تبارك وتعالى: (أخذته العزة) أي: يتكبر عن الانقياد للحق، تحمله الأنفة وحمية الجاهلية، يحمى ويحمر أنفه، أي: بحمية الجاهلية على الفعل بالإثم، وتدفعه هذه الحمية إلى إثم التكبر وعدم الانقياد للحق. أو المعنى، (أخذته العزة بالإثم) أي: أخذته الحمية للإثم الذي في قلبه فمنعته عن قبول الناصح.


(فحسبه جهنم) أي: فتكفيه جهنم إذا صار إليها واستقر فيها جزاءً وفاقاً.


(ولبئس المهاد) أي: الفراش الذي يستقر عليه بدل فراش عزته، والمهاد والمهد معروف، وكل شيء وطيء يطلق عليه: ممهد، كطريق ممهد، والمهاد يجعل تارة جمعاً وتارة يجعل الآلة، (مهاد) جمع مهد، أو (مهاد) الآلة التي هي الفراش.


وجعل جهنم مهاد الظالم كما جعل العذاب مبشراً به في قوله تبارك وتعالى: (فَبَشِّرْهُمْ بِعَذَابٍ أَلِيم) آل عمران21،.. فكلمة التبشير أو البشارة أو البشرى مأخوذ من البشرة؛ لأن الإنسان إذا سمع الخبر الحسن الطيب يظهر على بشرته السرور والانشراح، فلذلك سميت البشرى لأثرها على البشرة وعلى الجلد والملامح.




كذلك في هذه الآية فإن الله سبحانه وتعالى يتهكم بهم ويقول: (فبشرهم) وهم إذا سمعوا كلمة تبشرهم ينشرحون، فإذا صدموا بكلمة: (بعذاب أليم) يكون أمعن وأوغل في معاقبتهم وتوبيخهم والتنكيل بهم.



فكذلك هنا قال تبارك وتعالى: (ولبئس المهاد)، والمهاد: هو المكان الذي ينام عليه الإنسان أو يستريح أو يفترشه، فمهادهم هو جهنم ، فهذا من نفس الباب.





- وقال الحاكم عبارة ينبغي حفظها والاهتمام بها جداً وهي قوله: هذه الآية تدل على أن من أكبر الذنوب عند الله أن يقال للعبد: اتق الله فيقول: عليك نفسك.


وهذا حال أغلب الناس، وبعضهم إذا قلت له: اتق الله، يقول لك: أنا أتقي الله أحسن منك !!!


أو يقول: عليك بنفسك، أو: هذا لا يخصك. إلى غير ذلك من العبارات الغليظة !!!


فمن صور أخذ العزة بالإثم عند المنصوح أنه إذا قيل له: اتق الله، يقول: عليك نفسك !!!



فالإنسان إذا قيل له: اتق الله. عليه أن يحمر وجهه ويصفر وتنتابه الرعدة والخوف والوجل والخشية من هذا التحذير، لا أن يتكبر على من يقول له: اتق الله!!
فقد قيلت لأشرف خلق الله وهو رسول الله أخذتـه العـزة بالإثـــم ..!!! salla-allah.gif، قال الله: (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ اتَّقِ اللَّهَ وَلا تُطِعِ الْكَافِرِينَ وَالْمُنَافِقِينَ)الأحزاب1،

بل جعلها الله وصية لجميع الأمم الأولين والآخرين، (وَلَقَدْ وَصَّيْنَا الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ وَإِيَّاكُمْ أَنِ اتَّقُوا اللَّهَ) النساء131, أي: اجعلوا بينكم وبين عذاب الله وقاية من الأعمال الصالحة.




- قال الزمخشري : ومنه: رد قول الواعظ. فهو يدخل في هذا الإثم العظيم. وهذه الآية شبيهة بقوله تعالى: (وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ تَعْرِفُ فِي وُجُوهِ الَّذِينَ كَفَرُوا الْمُنْكَرَ يَكَادُونَ يَسْطُونَ بِالَّذِينَ يَتْلُونَ عَلَيْهِمْ آيَاتِنَا قُلْ أَفَأُنَبِّئُكُمْ بِشَرٍّ مِنْ ذَلِكُمُ النَّارُ وَعَدَهَا اللَّهُ الَّذِينَ كَفَرُوا وَبِئْسَ الْمَصِيرُ) الحج72.

ولما أتم تعالى الإخبار عن هذا الفريق من الناس الضال أتبعه بقسيمه المهتدي، ليبعث العباد على تجنب صفات الفريق الأول والتخلق بنعوت الثاني، فقال: (وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْرِي نَفْسَهُ ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّهِ وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ) البقرة207.




- يقول السيوطي رحمه الله تعالى في الآية السابقة: (وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا) البقرة:204


أي: ولا يعجبك في الآخرة لمخالفته لاعتقاده. إذا تكلم في الدنيا فيحسن الكلام ويعجبك كلامه جداً في الدنيا، كما يتكلم كثير من الناس في السياسة.. في الرياضة.. في الفن.. في أسماء الممثلين أو أسماء اللاعبين، تجده موسوعة في هذه الأمور الدنيوية، وإذا سمعت له في الآلات والأجهزة وكافة عروض الدنيا فتسمع منه ما يعجبك فقط في الدنيا ولو كانت حراماً، بخلاف الآخرة، فإذا أتى أمر الآخرة فكالأنعام بل هم أضل سبيلاً، لا يفقهون شيئاً ولا يعرفون شيئاً من أمور الآخرة مع أنها خير وأبقى، وهذا هو مفهوم هذه الآية (وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا) البقرة204، إذا تكلم في الآخرة لا يعجبك، إما لأنه معرض عن الآخرة، وإما لفساد اعتقاده في الآخرة، كأن يكون عابداً للمسيح، أو يكون عابداً للأوثان.. أو غير ذلك من العقائد الفاسدة في الآخرة.



(وهو ألد الخصام) أي: شديد الخصومة لك ولأتباعك بعداوته لك، وهو الأخنس بن شريق كان منافقاً حلو الكلام للنبي أخذتـه العـزة بالإثـــم ..!!! salla-allah.gif، يحلف أنه مؤمن به ومحب له، فيدنو من مجلسه، فأكذبه الله في ذلك، ومر بزرع وحمر -أي: حمير لبعض المسلمين- فأحرقه وعقرها ليلاً، كما قال تعالى: (وإذا تولى) أي: إذا انصرف عنك، (سعى) أي: مشى، (في الأرض ليفسد فيها ويهلك الحرث والنسل) وهذا من جملة الفساد.



(والله لا يحب الفساد) أي: لا يرضى به. (وإذا قيل له اتق الله) أي: في فعله. (أخذته العزة) أي: حملته الأنفة والحمية على العمل بالإثم الذي أمر باتقائه. (فحسبه جهنم) أي: كافيه جهنم. (ولبئس المهاد) أي: لبئس الفراش هي.




تفسير سورة البقرة [203-217]
من محاضرة الشيخ محمد إسماعيل
بالتصريف للتوضيح..




أسأل الله رب العرش العظيم لي ولكم إن لا نكون مما قيل فيهم وعنهم أخذتهم العزة بالإثم آمـين, والصلاة والسلام علي خير المرسلين ..


أخذتـه العـزة بالإثـــم ..!!! 6_1148506679.gif





نسمه غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22 - 03 - 2010, 10:00 AM   #2
::( عضو شرف )::

الصورة الرمزية mango96
تاريخ التسجيل: 08 - 2009
الإقامة: الســــــــــــودان
الدولة: Sudan
الجنس : ذكر
المشاركات: 9,586
حساباتي في:
mango96 has a reputation beyond reputemango96 has a reputation beyond reputemango96 has a reputation beyond reputemango96 has a reputation beyond reputemango96 has a reputation beyond reputemango96 has a reputation beyond reputemango96 has a reputation beyond reputemango96 has a reputation beyond reputemango96 has a reputation beyond reputemango96 has a reputation beyond reputemango96 has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر Skype إلى mango96
افتراضي

جزاكي الله خير اختي
ان شاء الله في ميزان حسناتك
mango96 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22 - 03 - 2010, 03:39 PM   #3
:: مشرف سابق ::

الصورة الرمزية فهد الشريف
تاريخ التسجيل: 02 - 2008
الجنس : ذكر
المشاركات: 6,687
حساباتي في:
فهد الشريف has a reputation beyond reputeفهد الشريف has a reputation beyond reputeفهد الشريف has a reputation beyond reputeفهد الشريف has a reputation beyond reputeفهد الشريف has a reputation beyond reputeفهد الشريف has a reputation beyond reputeفهد الشريف has a reputation beyond reputeفهد الشريف has a reputation beyond reputeفهد الشريف has a reputation beyond reputeفهد الشريف has a reputation beyond reputeفهد الشريف has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى فهد الشريف
افتراضي

فهد الشريف غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24 - 03 - 2010, 05:00 AM   #4
.:: عضو برونزي ::.

الصورة الرمزية نسمه
تاريخ التسجيل: 01 - 2009
الجنس : أنثى
المشاركات: 485
حساباتي في:
نسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond repute
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mango96 مشاهدة المشاركة
جزاكي الله خير اختي
ان شاء الله في ميزان حسناتك
مرحب اخي الفاضل
جزانا الله واياكم الخير واسعدك َ
شكراً لتواصلك العاطر .~
نسمه غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24 - 03 - 2010, 05:03 AM   #5
.:: عضو برونزي ::.

الصورة الرمزية نسمه
تاريخ التسجيل: 01 - 2009
الجنس : أنثى
المشاركات: 485
حساباتي في:
نسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond reputeنسمه has a reputation beyond repute
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فهد الشريف مشاهدة المشاركة
أشكرك أخي الفاضل لتواصلك الثريِ

بارك فيك وعليك , و رضى عنا وعنك آمين َ .~
نسمه غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 10:25 AM.

Hosting by ServNT.Com
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
الموقع لا يمثل أي جهةٍ رسميةٍ وليس له علاقة بأي تنظيمات أو جهات ولا يتحمل أي مسؤولية تجاه ما ينشره الأعضاء