الراعي الرسمي لشبكة نحن العرب : ( مجلة سيرف نت تكنولوجي ) عالم التقنية والبرامج والتطبيقات


العودة   منتديات شبكة نحن العرب ملتقى كل العرب > الأقسام العامة > الدين الإسلامي الحنيف

الدين الإسلامي الحنيف مواضيع الدين الإسلامي , القرآن والأحاديث وقصص الأنبياء وأحكام الشريعة والأناشيد

  • اضغط على تبليغ في حالة وجدت أي مشاركة مخالفة لقوانين المنتدى
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 14 - 03 - 2012, 11:55 PM   #1
استغفر الله العظيم

الصورة الرمزية أبو محمد
تاريخ التسجيل: 05 - 2006
الإقامة: أبوظبي - Abu Dhabi
الدولة: ARABWORLD
الجنس : ذكر
المشاركات: 15,141
حساباتي في: FaceBook Twitter Google Plus Instagram
أبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو محمد
Thumbs up كيف تزيد إيمانك بالله .. زيادة الإيمان بالله




(السلام عليكم)



كيف تزيد ايمانك بالله ؟



بسم الله الرحمن الرحيم



قال أحد الواعظين: 'إذا غرست شجرة المحبة فى القلب و سقيت بماء الإخلاص و متابعة سيد الناس أثمرت كل أنواع الثمار و أتت أكلها كل حين بإذن ربها, فهى شجرة أصلها ثابت فى قرار قلب المؤمن و فرعها متصل بسدرة المنتهى'

فإذا نطق العبد بالشهادتين ووحد الله فإنه قد بذر بذرة الإيمان فإما أن يتعهدها لتصبح شجرة كبيرة, أو يهملها لتموت فى الحال.

و هذة ثمان طرق لزيادة الإيمان:

أولا: معرفة الله عز و جل:

معرفة الله عز وجل هى أول طرق زيادة الإيمان, و ليست معرفته أنك وحدته بلسانك فقط, و لكن هل تعرفت على الله عز وجل باسماء جلاله و صفات كماله, ليمتلئ قلبك بالحب و الخشية معا, ثم تتعبد الله بمقتضى هذه الأسماء و الصفات.
وقال: إذا ما عرف الإنسان ربه وآمن به تفجرت ينابيع الخير في قلبه ثم فاضت على جوارحه بمقدار علمه وقوة إيمانه, فالعلم هو السبيل للمعرفة, فأعلم الناس بالله هو أخشاهم لله.
قال تعالى: <إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاء> (فاطر: 28)
فيجب على كل شخص يقوى أساس دينة, بدراسة العقيدة الصحيحة, و الحذر من العقائد الفاسدة.

ثانيا: تدبر القرآن:

كثير من المسلمين الأن يقرأوا القرآن و كل همه أن يختمه, دون تدبر للمعانى و لا فهم للألفاظ.
فتدبر القرآن من أهم أسباب زيادة الإيمان, قال تعالى فى صفات المؤمنين الصادقين: <وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَاناً>.
قد أمرنا الله عز وجل أن نتدبر القرآن وهذا افضل فقال تعالى: <كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ>, أما من يقرأ من الكفار ولا يتدبر الآيات قال الله عنه: <أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا>.
وقال: 'إذا أردت الإنتفاع بالقرآن فأحضر قلبك عند تلاوته و سماعه و ألقى سمعك و أحضر حضور من يخاطبه به, فإنه خطاب الله لك على لسان نبيه المصطفى قال تعالى: <إِنَّ فِي ذَلِكَ لَذِكْرَى لِمَن كَانَ لَهُ قَلْبٌ أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ وَهُوَ شَهِيدٌ> '

ثالثا: معرفة رسول الله صلى الله عليه وسلم:

بمعرفة النبى صلى الله عليه وسلم و سيرته و معجزاته يزيد إيمان المؤمن, و يؤمن الكافر.
و لا يكتمل إيمان المؤمن حتى يكون رسول الله أحب اليه من نفسه التى بين جنبيه, كما فى الحديث الصحيح, و أول مقتضيات حب رسول الله هو الطاعة و الوفاء
قال تعالى: <قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ> .
فالأفضل لكل مسلم قراءه سيرة الرسول, و معرفة أخلاقه و معجزاته و أن يتخذه قدوة و أسوة فى كل أعماله.


رابعا: التفكر فى خلق الله:

التفكر فى خلق الله من أعظم العبادات, و هى عباده نسيها أكثر المسلمين الأن, و هى من أهم طرق تحصيل اليقين, و زيادة الإيمان.
لما نزل قول الله تعالى: <إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لآيَاتٍ لِّأُوْلِي الألْبَابِ> ,
قال رسول الله : 'ويل لمن قرأها و لم يتفكر فيها'
فأنظر حولك فى السماوات و الأرض, و الجبال و الأشجار, و أنظر فى كل ثمره تأكلها, بل و أنظر الى نفسك, فنظرك فيك يكفيك
قال تعالى: <وَفِي أَنفُسِكُمْ أَفَلَا تُبْصِرُونَ>.


خامسا: كثرة النوافل بعد الفرائض:

الإكثار من النوافل بعد الفرائض هى الطريق إلى محبة الله لك, فصلاة السنن بعد الفروض, و قيام الليل, و صوم الأثنين و الخميس, و الصدقة, و كل أعمال البر تزيد الإيمان فى القلب.
لأنها الوسيلة إلى محبة الله
وفي الحديث القدسي ' لا يزال عبدي يتقرب إلى بالنوافل حتى أحبه فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به (أي أعطيته قوة في سمعه) وبصره الذي يبصر به (أي أعطيته قوة في بصره)ويده التي يبطش بها (أي أعطيته قوة في يده) ولئن دعاني لأجيبنه ولئن سألني لأعطينه'. صحيح البخارى

سادسا: القرب من بيئة الطاعة:

القرب من أى بيئة طاعة يزيد الإيمان, و القرب من بيئة المعصية ينقص الإيمان, فيأبى الله الا أن يعز من أطاعه, و يأبى الله الا أن يزل من عصاة.
فابعد قلبك عن الأفلام و المسلسلات و الأغانى و التحدث مع الفتيات و إطلاق النظر, و ابعد عن أصدقاء السوء و فلا تصاحب الا مؤمنا.
قال صلى الله عليه وسلم : ' مثل الجليس الصالح و السَّوء، كحامل المسك و نافخ الكير؛ فحامل المسك إما أن يُحديك و إما أن تبتاع منه، و إما أن تجد منه ريحا طيبة, والجليس السوء كنافخ الكير إما أن يحرق ثيابك، وإما أن لا تسلم من دخانه '(متفق عليه)
قال صلى الله عليه وسلم : 'المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل' ) رواه أبو داود)

سابعا: ذكر الله تعالى:

قال صلى الله عليه وسلم : 'مثل الذى يذكر ربه و الذى لايذكر مثل الحي و الميت' (البخاري)
و قال صلى الله عليه وسلم :'أفضل الكلام بعد القرآن أربع،لا يضرك بأيهن بدأت و هن من القرآن: سبحان الله، و الحمد لله، و لا إله إلا الله، و الله أكبر' (أخرجه مسلم)

ثامنا: الدعوة إلى الله عز وجل:

قال تعالى: <ولْتَكُن منكم أمَّةٌ يدْعُون إلَى الخَيْرِ ويَأْمُرونَ بالمَعْروفِ ويَنْهَوْنَ عَنِ المُنْكَرِ>
وقال عز و جل: <ومن أحسن قولاً ممن دعا إلى الله وعمل صالحاً وقال إنني من المسلمين>


انشرها





التعديل الأخير تم بواسطة مفتقر ; 05 - 06 - 2012 الساعة 10:35 PM
أبو محمد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 15 - 03 - 2012, 03:55 AM   #2
:: سامحونـي وحللونـي ::

الصورة الرمزية Solid20009
تاريخ التسجيل: 01 - 2009
الإقامة: ($) المدينة المنورة ($)
الدولة: Saudi Arabia
الجنس : ذكر
المشاركات: 11,314
حساباتي في: Instagram
Solid20009 has a reputation beyond reputeSolid20009 has a reputation beyond reputeSolid20009 has a reputation beyond reputeSolid20009 has a reputation beyond reputeSolid20009 has a reputation beyond reputeSolid20009 has a reputation beyond reputeSolid20009 has a reputation beyond reputeSolid20009 has a reputation beyond reputeSolid20009 has a reputation beyond reputeSolid20009 has a reputation beyond reputeSolid20009 has a reputation beyond repute
افتراضي رد: كيف تزيد إيمانك بالله .. زيادة الإيمان بالله

وهذي تكمله بسيطه متعلقه بموضوعكك الرآآئع


الله :
اسم دال على الذات الموصوف بالصفات الإلهية كلها

الرحمن :واسع الرحمة لخلقه مؤمنهم وكافلهم فى معاشهم ومعادهم

الرحيم : المعطى من الثواب أضعاف العمل ، ولا يضيع لعامل عملا
الملك : المتصرف فى ملكه كما يشاء ، المستغنى بنفسه عما سواه
القدوس : المنزه عن كل وصف يدركه حس أو خيال المنزه عن النقص
السلام : السالم من العيوب والنقائض الناشر السلامة على خلقه
المؤمن : المصدق نفسه وكتبه ورسله فيما بلغوه عنه المؤمن عباده من الخوف
المهيمن : المسيطر على كل شىء بكمال قدرته ،
العزيز : الغالب الذى لا نظير له وتشتد الحاجة اليه
الجبار : المنفذ مشيئته على سبيل الإجبار فى كل أحد
المتكبر : المتفرد بصفات العظمة والكبرياء ، المتكبر عن النقض والحاجة
الخالق : المبدع لخلقه بإرادته على غير مثال سابق
البارىء : المميز لخلقه بالأشكال المختلفة بريئه من التفاوت وعدم التناسب
المصور : الذى أعطى لكل خلق صورة خاصة وهيئة مفردة
الغفار : الذى يستر القبيح فى الدنيا ، ويتجاوز عنه فى الآخرة
القهار : الذى يقهر الجبابرة بالإماتة والإذلال ، ولا مرد لحكمه
الوهاب : المتفضل بالعطايا ، المنعم بها دون استحقاق عليه
الرزاق : خالق الأرزاق ، المتكفل بإصالها إلى خلقه
الفتاح : الذى يفتح خزائن رحمته لعباده ، ويعلى الحق ويخزى الباطل
العليم : المحيط علمه بكل شىء ، ولا تخفى عليه خافية
القابض : قابض بره عمن يشاء من عباده حسب إرادته
الباسط : ناشر بره على من يشاء من عباده حسب إرادته
الخافض : الذى يخفض الكفار بالإشقاء ، ويخفضهم فى دركات الجحيم
الرافع : الرافع المعلى للأقدار ، يرفع أولياءه بالتقريب فى الدنيا والأخرة
المعز : المعز المؤمنين بطاعته الغافر لهم برحمته المانح اهم دار كرامته
المذل : مذل الكافرين بعصيانهم ، مبوء لهم دار عقوبته
السميع : الذى لايغيب عنه مسموع وإن خفى ، يعلم السر وأخفى
البصير : الذى يرى جميع الموجودات ولا تخفى عليه خافية
الحكم : الذى إليه الحكم ولا مرد لقضائه ، ولا معقب لحكمه
العدل : الذى ليس فى قوله أو ملكه خلل ، الكامل فى عدالته
اللطيف : البر بعباده ، العلم بخفايا أمورهم ، ولا تدركه حواسهم
الخبير : العالم بكل شىء ظاهرخ وباطنه ، فلا يحدث شىء إلا بعلمه
الحليم : الذى لايعجل الانتقام عجلهً وطيشاً مع غاية الاقتدار
العظيم : الذى لاتصل العقول إلى ذاته وليس لعظمته بداية ولا نهاية
الغفور : الذى لايؤاخذ على ذنوب التائبين ، ويبدل السيئات حسنات
الشكور : المنعم على عباده بالثواب الجزيل على العمل القليل ، بلا حاجة منه اليه
العلى : الذى علا بذاته وصفاته عن مدارك الخلق وحواسهم
الكبير : ذو الكبرياء والعظمة المتنزه عن أوهام خلقه ومداركهم
الحفيظ : حافظ الكون من الخلل وحافظ أعمال عباده للجزاء وحافظ كتابه
المقيت : خالق الأقوات وموصلها إلى الأبدان ، وإلى القلوب الحكمة والمعرفة
الحسيب : الذى يكفى عباده حاجتهم ويحاسبهم بأعمالهم يوم القيامة
الجليل : عظيم القدر بجلاله وكماله فى ذاته وجميع صفاته
الكريم : الجواد المعطى الذى لاينفد عطاؤه ، وإذا وعد وفى
الرقيب : الملاحظ لما يرعاه ملاحظة تامة دائمة ولا يغفل عنه أبدا
المجيب : الذى يجيب الداع إذا دعاه ويتفضل قبل الدعاء
الواسع : الذى وسعت رحمته ورزقه جميع خلقه
الحكيم : المنزه عن فعل مالا ينبغى ، وما لايليق بجلاله وكماله
الودود : المتحبب إلى خلقه بمعرفته وعفوه ورحمته ورزقه وكفايته
المجيد : الجميل أفعاله الجزيل عطاؤه ونواله
الباعث : بعث الموتى للحساب والجزاء وباعث رسله إلى خلقه
الشهيد : العالم بالأمور الظاهرة والباطنة المبين وحدانيته بالدلائل الواضحة
الحق : خالق كل شىء بحكمة ، باعث من فى القبور للجزاء والحساب
الوكيل : الموكول إليه الأمور والمصالح ، المعتمد عليه عباده فى حاجاتهم
القوى : ذو القدرة التامة الكاملة ، فلا يعجز عن شىء بحال
المتين : لا يتغير ولا يتطور ، العزيز الذى لايغلب ، فلا يعجز بحال
الولى : المحب أولياؤه الناصر لهم ، المذل أعداؤه فى الدنيا ولآخرة
الحميد : المستحق للحمد والثناء لجلال ذاته ، وعلو صفاته ، وعظيم قدرته
المحصى : الذى لايفوته دقيق ولا يعجزه جليل ، ولا يشغله شىء عن شىء
المبدىء : الذى بدأ الخلق وأوجده من العدم على غير مثال سابق
المعيد : الذى يعيد الخلق إلى الموتى ثم يعيدهم للحياة للحساب
المحيى : الذى يحيى الأجسام بإيجاد الأرواح فيها
المميت : الذى يميت الأجسام بنزع الأرواح منها
الحى : المتصف بالحياة الأبدية ، فهو الباقى أزلاً وأبداً
القيوم : الدائم الذي لا يزول
الواجد : الذى يوجد كل ما يريده ، ولا يضل عنه شىء
الماجد : كثير الإحسان والأفضال ، أو ذو المجد والشرف التام الكامل الذي يليق به
الواحد : المتفرد ذاتاً وصفات وأفعالاً بالألوهية
الصمد : السيد المقصود بالحوائج على الدوام ، العظيم قدرته
القادر : المنفرد باختراع الموجودات المستغنى عن معونة غيره بلا عجز
المقتدر : الذى يقدر على ما يشاء ، ولا يمتنع عليه شىء
المقدم : مقدم أنبياءه وأولياءه بتقريبهم وهدايتهم معطيهم عوالى الرتب
المؤخر : مؤخر أعداءه بإبعادهم وضرب الحجاب بينه وبينهم
الأول : الأول بلا إبتداء
الأخر : الباقى بعد فناء خلقه جميعهم ولا نهايه له
الظاهر : الظاهر بآياته وعلامات قدرته ، المطلع على ماظهر من الخلق
الباطن : الذي ليس دونه شيء وليس فوقه شيء
الوالى : المتولى للأشياء المتصرف فيها بمشيئته وحكمته وينفذ فيها أمره
المتعالى : المنتزه عن صفات المخلوقين ، المرتفع عن صفات النقائص
البـــــــــر : المعطي ، العطوف على عباده المحسن إليهم
التواب : الذى ييسر للعصاة طريق التوبه ويقبلها منهم ويعفو عنهم
المنتقم : معاقب العصاه على أعمالهم وأقوالهم على قدر استحقاقهم
العفو : الذى يصفح عن الذنوب ، ويترك مجازاة المسيئين إذا تابوا
الرءوف : المنعم على عباده بالتوبة والمغفرة ، العاطف عليهم برأفته ورحمته
مالك الملك : القادر تام القدرة فلا مرد لقضائه ، ولا معقب لحكمه
ذو الجلال والإكرام : صاحب الشرف والجلال والكمال فى الصفات والأفعال
المقسط : العادل فى حكمه المنتصف للمظلوم من الظالم بلا حيف أو جور
الجامع : جامع الخلق يوم القيامه للحساب والجزاء
الغنى : المستغنى عن كل ماعداه ، المفتقر إليه من سواه
المغنى : يغنى بفضله من يشاء من عباده ، وكل غنى يرجع إليه
المانع : الذى يمنع بفضله من استحق المنع ، ويمنع أولياءه من الكافرين
الضار : الذى ينزل الضرر على من يشاء من عباده بالعقاب وغيره
النافع : الذى يعم جميع خلقه بالخير ويزيد لمن يشاء
النــــور : أي الهادي، المنزه عن كل عيب ، المنور ذا العماية ، المرشد الغاوين
الهـــادى : هادى القلوب إلى الحق وما فبه صلاحها دنيا ودينا
البديع : خالق الأشياء بلا مثال سابق ، ولا نظير له فى ذاته وصفاته
البــــاقى : دائم الوجود بلا انتهاء ، ولا يقبل الفناء
الــــوارث : الذى ترجع إليه الأملاك بعد فناء الملاك
الرشيد : الذى أرشد الخلق وهداهم إلى مصالحهم ويصرفهم بحكمته
الصبور : الذى لايعاجل بالعقوبه ، فيمهل ولا يهمل

التعديل الأخير تم بواسطة مفتقر ; 05 - 06 - 2012 الساعة 11:03 PM
Solid20009 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 16 - 03 - 2012, 10:35 PM   #3
.:: مراقبة سابقاً ::.

الصورة الرمزية فراشة الاسلام
تاريخ التسجيل: 09 - 2009
الإقامة: القدس
الدولة: Palestine
الجنس : أنثى
المشاركات: 13,832
حساباتي في:
فراشة الاسلام has a reputation beyond reputeفراشة الاسلام has a reputation beyond reputeفراشة الاسلام has a reputation beyond reputeفراشة الاسلام has a reputation beyond reputeفراشة الاسلام has a reputation beyond reputeفراشة الاسلام has a reputation beyond reputeفراشة الاسلام has a reputation beyond reputeفراشة الاسلام has a reputation beyond reputeفراشة الاسلام has a reputation beyond reputeفراشة الاسلام has a reputation beyond reputeفراشة الاسلام has a reputation beyond repute
افتراضي رد: كيف تزيد إيمانك بالله .. زيادة الإيمان بالله

جزاك الله كل خير
بارك الله فيك وفيما قدمت
فراشة الاسلام غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18 - 03 - 2012, 11:43 PM   #4
استغفر الله العظيم

الصورة الرمزية أبو محمد
تاريخ التسجيل: 05 - 2006
الإقامة: أبوظبي - Abu Dhabi
الدولة: ARABWORLD
الجنس : ذكر
المشاركات: 15,141
حساباتي في: FaceBook Twitter Google Plus Instagram
أبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond reputeأبو محمد has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو محمد
افتراضي رد: كيف تزيد إيمانك بالله .. زيادة الإيمان بالله

شاكر مروركم الكريم
أبو محمد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19 - 03 - 2012, 12:48 AM   #5
.:: مشرف سابقاً ::.
تاريخ التسجيل: 02 - 2012
الدولة: ARABWORLD
الجنس : ذكر
المشاركات: 336
حساباتي في:
مفتقر has a reputation beyond reputeمفتقر has a reputation beyond reputeمفتقر has a reputation beyond reputeمفتقر has a reputation beyond reputeمفتقر has a reputation beyond reputeمفتقر has a reputation beyond reputeمفتقر has a reputation beyond reputeمفتقر has a reputation beyond reputeمفتقر has a reputation beyond reputeمفتقر has a reputation beyond reputeمفتقر has a reputation beyond repute
افتراضي رد: كيف تزيد إيمانك بالله .. زيادة الإيمان بالله

كلما تعلم المرء وإزداد بالعلوم الشرعية الصحيحة كلما إزداد إيمانه بالله سبحانه.
.
مفتقر غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الإيمان, الإيمان بالله, زيادة الإيمان

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعة الاعشاب الطبية والطبيعية وعلاجاتها خ . خالد الفقهاء الصحة والطب وطب الأعشاب 36 03 - 02 - 2013 07:11 PM
موسوعة صحة المرأة (( كل مايتعلق بصحة المرأة وجمالها واناقتها )) ميدوووووو الصحة والطب وطب الأعشاب 16 19 - 09 - 2012 01:19 AM
المناهي اللفظيه للشيخ محمد بن عثيمين محــ القلوب ــير الدين الإسلامي الحنيف 10 05 - 10 - 2010 02:52 PM
ثق بالله ناصرمحمدالعربي الدين الإسلامي الحنيف 16 21 - 02 - 2010 06:07 PM
شاهدوا الصورة (( بأي ذنب قتلت )) ميدوووووو منتدى الغرائب والعجائب 70 15 - 10 - 2007 07:43 PM


الراعي الرسمي لشبكة نحن العرب : ( مجلة سيرف نت تكنولوجي ) عالم التقنية والبرامج والتطبيقات



الساعة الآن 02:19 AM.

Hosting by ServNT.Com
Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
الموقع لا يمثل أي جهةٍ رسميةٍ وليس له علاقة بأي تنظيمات أو جهات ولا يتحمل أي مسؤولية تجاه ما ينشره الأعضاء